الاهرام المسائي |الإسماعيلي في النفق المظلم و الملعب تحت الحصار

الأربعاء 14 نوفمبر 2018 - 02:48 مساءً
الاهرام المسائي

الاهرام المسائي

كتب : الاهرام المسائي

يبدو أن شهر العسل قد انتهي بين المسئولين بالإسماعيلي والمدرب البرازيلي جورفان فييرا‏,‏ المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي‏,‏ بعد إقصاء مواطنه جواو سيلفينو محلل أداء اللاعبين لعدم اقتناعهم بالفائدة المرجوة من عمله منذ أن تولي مهام منصبه أكتوبر الماضي وردا علي هذا القرار أبدي فييرا اعتراضه علي ضم أي عضو جديد للجهاز المعاون له الأمر الذي ينذر بالصدام غير المعلن بين الجانبين أي إدارة الدراويش والمدرب البرازيلي خلال المرحلة المقبلة‏.‏

 

وكان إبراهيم عثمان رئيس الإسماعيلي الذي نقل اجتماعاته مع زملائه الأعضاء خارج النادي إثر النتائج السلبية لفريق الكرة في الفترة الأخيرة, بعد أن تجمد رصيده عند13 نقطة وأصبح الفارق بينهم وبين بتروجت متذيل جدول الدوري الممتاز حاليا نقطتين, وافق علي سفر المدرب البرازيلي فييرا لبلاده في إجازة قصيرة مدتها48 ساعة وبصحبته مواطنه كارلوس مخطط الأحمال بناء علي مطلب الأخيرين لإنهاء بعض الأعمال الخاصة بهما في مفاجأة للمتابعين للأحداث المتلاحقة بقلعة الدراويش منذ الخسارة الأخيرة أمام حرس الحدود.

 


وفي سياق متصل, تتجه النية لدي إدارة الإسماعيلي الاستغناء عن الثنائي التونسي لسعد الجزيري والنيجيري أوكيكي أوفولابي, تمهيدا لشراء عنصرين جديدين بدلا منهما يناير المقبل أحدهما كولومبي والآخر إفريقي والترشيحات تتجه نحو مالانجو رأس حربة مازيمبي الكونغولي الذي دخل الأهلي منافسا قويا للحصول علي خدماته وأصبح مجلس الإسماعيلي في موقف حرج للغاية في مواجهة الرأي العام الذي وجه إليهم أصابع الاتهام لغياب العين الخبيرة التي تجلب صفقات المحترفين حيث فشل الجزيري وأوكيكي إثبات وجودهما ضمن صفوف الدراويش منذ أن تم التعاقد معهما خلال ميركاتو الصيف الماضي.

وفي شأن مختلف ينتظر لاعبو الإسماعيلي الدفعة الثالثة من مستحقاتهم المالية عن عقدهم السنوي, ومارسوا ضغوطا علي المدرب البرازيلي فييرا قبل سفره لبلاده للتدخل عند المسئولين بالنادي لصرف حقوقهم المادية وعدم ربطها بتجميد المكافآت للالتزامات الواجبة عليهم من أقساط, فضلا عن المطالب الأسرية إلا أن أعضاء الفريق وبالتحديد الكبار سوف يصدمون بفرمان إبراهيم عثمان رئيس النادي إيقاف صرف أي أموال لهم لحين تحسن نتائجهم في اللقاءات الرسمية المحلية وتخطي عقبة الدور الـ16 بالبطولة العربية أمام الرجاء البيضاوي المغربي والـ64 بدوري أبطال إفريقيا مع بطل بوروندي.

علي الجانب الآخر, أرسل اتحاد الكرة خطابا للإسماعيلي يفيد ترحيل موعد لقاء الإنتاج الحربي في الأسبوع الخامس عشر المقرر إقامتها علي ملعب ستاد الإسماعيلية21 نوفمبر الجاري من الخامسة وحتي الثامنة مساء.

وكان البرازيلي فييرا, قد وضع برنامجا تدريبيا للطاقم المعاون له أحمد قناوي ومحمد محسن أبو جريشة المدربين العامين وسعفان الصغير مدرب حراس المرمي الذين سوف يشرفون علي مران اليوم الأربعاء, بوجود عصام الحضري ومحمد مجدي ومحمد فوزي حراس المرمي وعلاء عبد العظيم ومحمود المتولي والغني ريتشارد بافور ومحمد هاشم ومحمد مجدي وطارق طه ومحمد الضرف ومحمود علاء وأحمد أيمن وأحمد علي ومحمود أبو جودة وعماد حمدي ونادر رمضان وعمر فتحي سافيولا وحسني عبد ربه ومحمد الصادق ووجيه عبد الحكيم وكريم بامبو ومصطفي فارس وعبد الرحمن مجدي وشكري نجيب والكاميروني كريستوفر ماندوجا والتونسي لسعد الجزيري والنيجيري أوكيكي أفولابي ومدحت فقوسة.

 

وشدد فييرا قبل سفره في إجازته القصيرة لبلاده والتي يعود منها غدا الخميس لتولي قيادة الإسماعيلي أن يهتم معاونوه برفع معدلات اللياقة البدنية للاعبين والوصول بها للفورمة المطلوبة, خلال فترة توقف المسابقة المحلية لحين استئنافها, تمهيدا لمواجهة الإنتاج الحربي بالإسماعيلية. وطالب المدير الفني للإسماعيلي إجراء قياسات بدنية لأعضاء الفريق للوقوف علي الزيادة في أوزانهم, تمهيدا لتوقيع عقوبات ضد المخالفين حسب ما تنص عليه لائحة الجزاءات في هذا الشأن الحيوي المهم حتي يحافظوا علي لياقتهم البدنية.

ويواجه فييرا مشكلات لا حصر لارتفاع قائمة الإصابات في صفوف الدراويش, حيث لا يزال محمود المتولي والغاني ريتشارد بافور والتونسي لسعد الجزيري وكريم بامبو تحت العلاج الطبي المكثف وينتظر المدرب البرازيلي تقرير الأشعة التي أجراها محمد هاشم بعد أن تم التشخيص المبدئي لها تعرضه لغضروف الركبة واحتياجه لعملية جراحية.

ورفض البرازيلي فييرا مشاركة لاعبي الإسماعيلي الأساسيين أو البدلاء في لقاءات ودية قبل مواجهة الإنتاج الحربي وقصر اللعبة في مباراة القناة غدا الخميس علي الوجوه الصاعدة مع الاهتمام بالنواحي البدنية والفنية وعلاج الأخطاء التي وقع فيها نجومه خلال مواجهتهم الأخيرة أمام حرس الحدود التي خسروا نقاطها الثلاث.

الملعب تحت الحصار
فرض اللواء محمد علي حسين مدير أمن الإسماعيلية, أمس طوقا أمنيا حول ستاد الدراويش بتواجد سيارات الشرطة والإطفاء والإسعاف بكثافة, تحسبا لأي تجمعات للجماهير الغاضبة التي تطالب المسئولين بالنادي بقديم استقالاتهم لسوء نتائج الفريق في اللقاءات الرسمية والذي أصبح في مؤخرة جدول المسابقة المحلية.

استغاثة بالبرلمان
ناشد قطاع عريض من أعضاء الجمعية العمومية والجماهير بالإسماعيلي تدخل نواب البرلمان بالإسماعيلية لإيجاد حل لعلاج تدهور المنظومة الكروية بقلعة الدراويش, بسبب تدهور نتائج الفريق الأول لكرة القدم بالنادي في الآونة الأخيرة.

المحمدي مع الفراعنة
انضم باهر المحمدي مدافع الإسماعيلي لصفوف المنتخب الوطني للاستعداد لمباراة تونس في التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا16 نوفمبر الجاري بعد استبعاد زميله محمد الصادق.

  

تعليق الفيس بوك