يورو سبورت | أنقذوا الإسماعيلي

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 - 10:24 مساءً
يورو سبورت

يورو سبورت

كتب : يورو سبورت

حزين جدًا لما وصل إليه نادي الإسماعيلي في الفترة الأخيرة والنتائج السلبية التي حققها الفريق في الفترة الأخيرة رغم تغيير الجهاز الفني والتعاقد مع البرتغالي جورفان فييرا والذي ترك بصمة من قبل خلال تجربته مع الزمالك وحقق نتائج رائعة قبل أن يرحل بسبب تلقيه عرضًا لتدريب المنتخب الكويتي وقتها، الحقيقة التي لا يريد أن يعترف بها مسئولي الإسماعيلي أن الجيل الحالي الموجود بين صفوف الفريق غير قادر على صنع أية إنجازات أو نتائج إيجابية بل على العكس سيعيد الفريق إلى الخلف عشرات الخطوات، الذنب ليس ذنب هؤلاء اللاعبين أو الأجهزة الفنية لكن من يتحمل المسئولية هو مجلس الإدارة الذي وافق على التفريط في نجوم الفريق بسهولة منذ بداية الموسم ولم يتحرك خطوة للإبقاء عليهم، وحتى إذا فرضنا أن هدفهم كان الإستثمار وتحقيق مكسب مالي من وراء العروض المغرية التي تلقوها لكن لم نرى ترجمة لذلك على أرض الواقع أو صفقات سوبر. 

 

 

 

أجانب دون المستوى ولم يتركوا بصمة ولم يعوضوا رحيل الكولومبي كالديرون الذي كان أحد أهم الأجانب في بطولة الدوري المصري، لا توجد صفقات للاعبين كبار بإستثناء عصام الحضري الذي تراجع مستواه ولم يعد قادرًا على العطاء كما كان الوضع من قبل، وحتى ثنائي الزمالك محمد مجدي ومحمد الشامي لم نرى لهما أي بصمة مع الفريق حتى الآن، وحتى العناصر المميزة الموجودة في الفريق تفننوا في وضع العراقيل أمامها مثل كريم بامبو بعدما قاموا بتجميده في بعض الفترات لرفض اللاعب تجديد تعاقده رغم أن هذا الأسلوب لم يعد متبع من الأساس نهائيًا والأفضل تحقيق أكبر مكسب من وراء اللاعب حتى اليوم الأخير له مع الفريق إذا ما قرر الرحيل وعدم البقاء مع الدراويش.

الإسماعيلي فريق يحتاج إلى إعادة هيكلة في كل صفوفه، بداية من حراسة المرمى إلى الهجوم ووجود دكة بدلاء قوية، ولا أعلم الحقيقة كيف سيخوض الفريق غمار بطولة دوري أبطال إفريقيا بهذا الشكل، وأتوقع أن يكرروا سيناريو مصر للمقاصة في الموسم الماضي بعدما ودع الفريق من الدور الأول للبطولة بسبب نقص الخبرات وعدم وجود فريق قوي قادر على المنافسة، كما أن الإسماعيلي يواجه شبح الخروج من البطولة العربية بعد التعادل السلبي مع الرجاء المغربي في لقاء الذهاب بالإسماعيلية، لتصبح مباراة العودة في المغرب غاية في الصعوبة على الدراويش وتحقيق الفوز فيها أمر ليس سهل بسبب قوة الرجاء على أرضه ووسط جماهيره.

كان الأجدى لمسئولي الإسماعيلي مع إعادة هيكلة الفريق بداية الموسم والإستعداد للمشاركة في كل البطولات أن يضعوا إستراتيجية واضحة إذا ما أرادوا أن يحقق الفريق نتائج إيجابية وليس مجرد التمثيل المشرف.

  

تعليق الفيس بوك