غليان في نادي أبو خليفة

الأحد 05 نوفمبر 2017 - 08:37 مساءً
.

.

كتب : اليوم السابع

يعيش أعضاء نادي أبو خليفة بالإسماعيلية والذي أنشئ عام‏1995‏ حالة من الغليان الشديد بعد أن وردت إليهم معلومات مؤكدة عن سحب الأرض المخصصة لهم و التي تقع علي مساحة‏11‏ فدانا لصالح المنطقة الصناعية دون الرجوع إليهم أو منحهم مكانا بديلا.

 

 بالرغم من أن وزارة الشباب والرياضة رصدت ميزانية مالية لإقامة منشآت إدارية وملاعب داخل كيانهم الذي يخدم كتلة سكنية كبيرة يتخطي عددها الأربعين ألف نسمة واتفقوا علي طرح هذا الملف الخطير علي هامش انعقاد الجمعية العمومية العادية بعد غد الاثنين حتي يحصلوا علي التصويت بشأنه لرفع شكوي عاجلة لجميع الجهات المعنية لاسترداد أرضهم المغتصبة.

يقول حمدي عبد الوهاب نائب رئيس مجلس إدارة أبو خليفة إنه تم رفع دعوي قضائية في مجلس الدولة لإيقاف قرار اللواء عبد الجليل الفخراني محافظ الإسماعيلية الأسبق لسحب الأرض التي تم تخصيصها لمنشآتنا الرياضية عام96 علي مساحة11 فدانا وخسرناها بعد جلسات عديدة ووقتها تم تخصيص أرض بديلة خلف مستشفي أبو خليفة بنفس المساحة لإرضاء أعضاء النادي الذين التزموا الصمت وتعهدوا فيما بينهم بإصلاحها لأنها مليئة بالحشائش وبرك المياه الجوفية حتي يصلح البناء عليها إلا أن الأنباء التي ترددت بسحبها لصالح المنطقة الصناعية تدعو لوقفة عاجلة بضرورة تدخل اللواء ياسين طاهر محافظ الإسماعيلية الحالي لإنصافنا وإعادة الحق إلينا.

ويضيف باسم شحاتة عضو مجلس إدارة نادي أبو خليفة أنه تم تخصيص أرض جديدة لمنشآتنا الرياضية في عهد اللواء أحمد القصاص محافظ الإسماعيلية الأسبق علي مساحة11 فدانا خلف مستشفي أبو خليفة المطل علي طريق بورسعيد الدولي عقب سحب الأرض القديمة التي كانت تقع علي نفس المساحة في نطاق المنطقة الصناعية وفوجئنا أن المكان الجديد داخله بركة من المياه الجوفية عمقها2 متر لازالت تكبدنا خسائر مالية حتي يتم ردمها بناء علي تعليمات وزارة الشباب والرياضة بعد أن أوفدت لجنة لمعاينتها الشهر الماضي تمهيدا لاستلامها وإنشاء مبان إدارية وملاعب رياضية عليها ونحن نرفض بشدة تحت أي ظرف من الظروف سحبها لصالح أي جهة.

ويشير إبراهيم عبد العزيز عضو الجمعية العمومية بأبو خليفة إلي أن منشآتنا الرياضية تعتمد في ميزانيتها علي التبرعات المالية التي تقدم لها في صورة هبات للمساعدة في الصرف علي الأنشطة المختلفة وننتظر المجلس الجديد للنهوض بها ونحذر جميع الجهات المعنية بالأمر من سحب الأرض ومنحها للمنطقة الصناعية حتي لا ندخل في دوامة القضايا ويضيع حلم وأماني أبناء النادي أن يكون لهم مكان لائق يمارسون فيه ألعابهم الرياضية.

ويوضح وليد إبراهيم عضو الجمعية العمومية بأبو خليفة أن المسئولين عن محافظة الإسماعيلية قاموا بسحب قطعة الأرض القديمة التي كانت تمثل لنا أملا لتحقيق موارد ذاتية لمنشآتنا الرياضية وارتضينا بتخصيص الأرض الجديدة بعد أن أصبنا بالإحباط لوجود بركة من المياه الجوفية داخلها تحتاج لمبالغ مالية كبيرة لإزالتها والغريب ما تردد مؤخرا عن تدخل المسئولين عن المنطقة الصناعية لطردنا من هذا الموقع ولا بد من إعادة النظر سريعا في هذه المشكلة التي لن نصمت وسنثيرها في الجمعية العمومية العادية التي تنعقد خلال الـ24 ساعة المقبلة للحصول علي تصويت بشأنها لمطالبة وزير الشباب والرياضة بالتدخل لحلها.

  

تعليق الفيس بوك

أول بأول